أب يتهم المستشفى بالقاء جثة المولودة في "الزبلة": وزارة الصحة ترد


20 فبراير 2017 - 08:23 دقيقة

توفيت زوجة أصيلة ولاية جندوبة وجنينها بمستشفى وسيلة بورقيبة بالعاصمة، وتسلمت العائلة جثة الزوجة مقابل اتهامها المستشفى بإلقاء جثة المولودة في "الزبلة".

وقال الزوج في تصريح لجوهرة اف ام، إنه لم يتسلّم جثة ابنته التي ولدت في الشهر السادس يوم 2 فيفري 2017، متهما ممرضة بقولها "لقد تم إلقائها في الزبلة لأنها تعفّنت".

وأوضح أنه تم في مرحلة أولى إجراء عملية قيصرية للزوجة في مستشفى وسيلة أين أجهضت الجنين، ثم تم إخراجها بعد يوميين وعادت إلى منزلها الكائن بجندوبة حيث تعكّرت حالتها الصحية هناك ليتم إرجاعها إلى المستشفى أين فارقت الحياة هناك نافيا اتصال إدارة المستشفى به لتسلم جثة الجنين.

وفي هذا الاطار قال سمير عبد الجواد متفقد عام ومدير عام المؤسسات الصحية، أن الجثة موجودة ببيت الأموات في مستشفى وسيلة بورقيبة، وانه تم الاتصال بالعائلة لإتمام الإجراءات القانونية وتسلم الجثة.

وأكد لذات المصدر انه تم فتح تحقيق حول الحادثة وكيفية التواصل مع الأب، مشيرا إلى أنه تم إجراء عملية إجهاض استعجاليه للزوجة، وتم إجراء الفحوصات الضرورية لإسعاف المولودة لكنها فارقت الحياة بعد 3 ساعات من ولادتها.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد