أحداث شغب في صفاقس .. فتح بحث تحقيقي ضد 8 أطفال

15 يناير 2018 - 20:16 دقيقة

أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية في صفاقس اليوم الاثنين بفتح بحث تحقيقي في قضية الفتاة التي تعرضت ليلة 14 جانفي لرشق بالحجارة في منطقة "الحفارة"، ضد 4 أشخاص بحالة احتفاظ وشخص بحالة سراح وثلاثة بحالة فرار وكل من عسى أن يكشف عنه البحث، وفق ما صرّح به الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس ومساعد الوكيل العام بمحكمة الاستئناف فيها مراد التركي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.

وقال مراد التركي أن القضية رسّمت لدى قاضي تحقيق الأطفال بالمحكمة الابتدائية بصفاقس باعتبار أن من بين المظنون فيهم الثمانية طفلان.
وقد باشر قاضي التحقيق الأبحاث في الحين مع المظنون فيهم من أجل تهم "تكوين عصابة بقصد ارتكاب اعتداء على الأشخاص والأملاك ومحاولة القتل العمد لنفس بشرية مع سابقية القصد والإضرار عمدا بملك الغير والاعتداء المدبر ضد الجولان ليلا طبق الفصول 131 و132 و135 و59 و201 و202 و304 من المجلة الجزائية والأمر المِؤرخ في 2 أفريل 1953 المتعلق بمخالفة تعطيل حرّية الجولان بالطريق العمومي.

وقد ورد في وقت سابق اليوم على وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية في صفاقس محضر الأبحاث الواقع تحريره من طرف فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن في صفاقس المدينة والمتضمّن لتشكي شخص بعد تعرّض سيارته للأضرار، نتيجة رشقها بالحجارة من قبل شبان بمنطقة الحفارة في التاريخ المذكور. وكان هؤلاء الشبان قاموا بإغلاق الطريق العام بهذه المنطقة.

وقد تعرضت الفتاة التي كانت مرافقة للشاكي إلى إصابة خطيرة بواسطة حجارة مرّت عبر بلور السيارة الأمامي وأصابتها على مستوى الرأس، وفق ما أكّده مراد التركي، الذي قال إن حالة الفتاة التي ترقد بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس عرفت تحسّنا نسبيّا بعد أن كانت في حالة خطيرة.

وات

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات