إتهم أطرافا بشراء أصوات 'داعشية': إغتيال مرشح للإنتخابات العراقية

07 مايو 2018 - 12:57 دقيقة

إغتال مسلحون جهولون مرشحا بارزا للانتخابات العراقية صباح اليوم الاثنين 7 ماي 2018، قرب منزله، في قرية اللازاكة، جنوب الموصل.

واستهدف الاغتيال مرشح مركز نينوى عن ائتلاف الوطنية، فاروق محمد زرزور، الذي يعتبر من أبرز المرشحين في جنوب الموصل، بعد تلقيه رصاصة في رأسه، أثناء عودته من أداء صلاة الفجر، وفق وكالة 'سبوتنيك'.

وكان المرشح قد ألمح في تصريحاته السابقة، بأن هناك تسابق من قبل بعض المرشحين، بوساطة سماسرة، للحصول بطرق غير قانونية على البطاقات الانتخابية الخاصة بعناصر تنظيم "داعش" الارهابي في نينوى، وشرائها من ذويهم مقابل مبالغ مالية تناهز 45 دولار للبطاقة الواحدة.

يذكر أن الحكومة العراقية حددت الـ12 من شهر ماي الجاري، موعدا لإجراء الانتخابات البرلمانية، التي ترشح لخوضها أيضا الصحفي العراقي منتظر الزيدي الذي أعتقل سابقا بعد رشقه للرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش عام 2008.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات