إقالة رئيس أمن مطار الجزائر بعد فرار مسؤول عسكرى سابق متهم بالفساد لفرنسا



17 سبتمبر 2018 - 09:57 دقيقة

أقال مصطفى لهبيرى، مدير الأمن الوطنى الجزائرى، مسؤول الأمن فى مطار العاصمة الدولى محمد تيارتى، بعد أنباء تحدثت عن تورطه فى تهريب قائد عسكرى سابق ممنوع من السفر على ذمة التحقيق.

وقالت مصادر أن مسؤول الأمن بمطار هوارى بومدين سمح للقائد السابق للناحية العسكرية الثانية اللواء سعيد باى بمغادرة الجزائر إلى فرنسا، رغم قرار منعه من السفر فى إطار التحقيقات فى الثروات المشبوهة لعسكريين ومدنيين.

وأضافت أن الإقالة طالت العديد من المسؤولين بالمطار على خلفية تورطهم بالعديد من الفضائح. وتأتى هذه الخطوة فى إطار الحرب التي أعلنها القاضى الأعلى للبلاد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ضد "الأموال القذرة" لكبار المسؤولين والعسكريين والمدنيين.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات