اعتدى على إمام جامع بسيدي حسين: المحكمة تصدر حكمها في حق المتشدد المعتدي

15 فبراير 2017 - 18:17 دقيقة

قضت المحكمة الابتدائية بتونس 2 ، على المتهم بالاعتداء بالعنف الشديد على إمام جامع "إبراهيم الخليل" بمنطقة سيدي حسين، بالسجن مدة 8 أشهر، مع الزامه بأداء جملة من الغرامات المالية، نتيجة الضرر البدني والمعنوي الذي ألحقه بالإمام، وفق ما أفادت به وزارة الشؤون الدينية، في بلاغ لها اليوم الإربعاء.

وأكدت الوزارة في بلاغها، عزمها على مواصلة تطبيق القانون تجاه كل من يعتدي على منظوريها من الاطارات الدينية، ويخل بحسن سير الجوامع والمساجد، بالتعاون مع سائر هياكل الدولة.

وكان والي تونس عمر منصور، قرر يوم 12 جانفي الفارط، اغلاق جامع "إبراهيم الخليل" بحيّ بوقطفة بمنطقة سيدي حسين بالعاصمة ، على خلفيـّة الاعتداء على إمامه من قبل مجموعة وصفت بـ"المتشدّدة " ، في انتظار تعيين إطار ديني جديد لإدارة المسجد.

وكانت وزارة الشؤون الدينية، أفادت في بلاغ صادر عنها في نفس اليوم ، بأنّه تمّ إلقاء القبض على المعتدي الذي كان في حالة فرار، مضيفة أنها قامت بالاتصال بمصالح المكلّف العام بنزاعات الدّولة، قصد تكليف محام للقيام بالحق الشخصي دفاعا عن مصالح الوزارة ومنظوريها .

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات