اعترف باسرائيل: ملك المغرب يؤكد للرئيس الفلسطيني دعمه للقضية الفلسطينية

24 ديسمبر 2020 - 08:29 دقيقة

بعد الانتقادات التي وجهت للمغرب بسبب تطبيعها مع الكيان الصهيوني والاعتراف به ،وجه العاهل المغربي محمد السادس، أمس الأربعاء، رسالة إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أكد فيها "ثبات الموقف المغربي الداعم للقضية الفلسطينية" واعتبر أن "التشبث بالمفاوضات هو السبيل الوحيد" لحل المشكلة الفلسطينية.

وحسب وكالة المغرب العربي للأنباء إن العاهل المغربي جدد التأكيد للرئيس عباس على "ثبات الموقف المغربي الداعم للقضية الفلسطينية تأسيسا على حل الدولتين المتوافق عليه دوليا وعلى التشبث بالمفاوضات بن الطرفين الفلسطيني والكيان المحتل سبيلا وحيدا للوصول إلى حل نهائي ودائم وشامل لهذا الصراع".

وأبلغ العاهل المغربي الرئيس الفلسطيني بأن "المغرب يضع دائما القضية الفلسطينية في مرتبة قضية الصحراء المغربية"

وأضاف أن العمل من أجل ترسيخ انتمائها للمغرب "لن يكون أبدا لا اليوم ولا في المستقبل على حساب نضال الشعب الفلسطيني من أجل نيل حقوقه المشروعة".

كما قال إنه "سيواصل انخراطه البناء من أجل إقرار سلام عادل ودائم بمنطقة الشرق الأوسط".
وجاءت رسالة محمد السادس بعد الزيارة التي قام بها مبعوثون صهيونيون إلى المغرب يوم الثلاثاء في إطار التطبيع المغربي الصهيوني الذي أُعلن عنه في العاشر من ديسمبر الحالي، بعد اتصال هاتفي بين العاهل المغربي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وحصل المغرب في خطوة غير مسبوقة على اعتراف أمريكي بسيادته على إقليم الصحراء الغربية المتنازع عليه مع جبهة البوليساريو منذ عام 1976، مقابل تطبيع العلاقات مع الكيان المحتل.

وكانت طائرة الوفد الصهيوني حطت يوم الثلاثاء في مطار الرباط، بقيادة مستشار الأمن القومي مئير بن شبات وجاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي ومهندس عمليات التقارب العربي الصهيوني.

إقرأ المزيد من المقالات في: