اغتيال الزواري: السفير الفلسطيني هايل الفاهوم يندّد

19 ديسمبر 2016 - 12:33 دقيقة

ندد السفير الفلسطيني بتونس، هائل الفاهوم، بعملية الاغتيال التي استهدفت يوم 15 ديسمبر 2016، المهندس محمد الزواري، أمام منزله بصفاقس.

وأوضح السفير في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء أن السفارة الفلسطينية بتونس تنتظر صدور التحقيقات الرسمية عن السلطات التونسية، لإصدار بيان رسمي في الغرض.

وعن إمكانية ضلوع مخابرات الاحتلال الإسرائيلي في هذه العملية، وفق ما روجته بعض التقارير غير الرسمية، قال السفير "هذا ليس بغريب أو بجديد عن سلطات الإحتلال الإسرائيلي التي نفذت عمليات اغتيال لقيادات فلسطسنية".

ويذكر انه ويذكر ان المهندس محمد الزواري اغتيل في سيارته وامام منزله بصفاقس ب20 رصاصة وقد أثبتت التحقيقات الاولية تورط عناصر اجانب في هذه العملية وقد تم ايقاف 8 مشتبه بهم وحجز 4 سيارات ومسدسين وكاتمي صوت.

وكانت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس أعلنت في بيان لها السبت أن محمد الزواري هو أحد القادة الذين أشرفوا على مشروع طائرات الأبابيل القسامية واغتالته يد الغدر الصهيونية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات