الأمم المتحدة: نزوح 66 ألف سوري بسبب المعارك في حلب



06 مارس 2017 - 14:19 دقيقة

كشف تقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية نزوح ما يفوق 66 ألف شخص سوري، أغلبهم من مدينة الباب بمحافظة حلب، بسبب التصعيد العسكري الذي تنفذه قوات النظام السوري وإتباعها سياسة الأرض المحروقة.

وأسهمت الغارات الجوية الروسية، منذ بدء الحملة العسكرية شرقي حلب، الأسبوع الماضي، إلى تهجير ما يزيد عن 70 ألف نازح.

وأفاد التقرير أن أغلب النازحين أصبحوا غير قادرين على التنقل بسبب القنابل والألغام التي زرعها عناصر ما يعرف بتنظيم الدولة قبل انسحابها من مدينة الباب. كما ذكر التقرير أن 26 ألف شخص آخرين فروا، منذ فيفري الماضي، إلى مناطق محيطة بمدينة منبج، التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية مدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة