الأمم المتحدة: هدنة الـ 5 ساعات في الغوطة 'أفضل من لا شئ'

27 فبراير 2018 - 10:31 دقيقة

أكد المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في تصريح إعلامي ، تعليقا على إعلان روسيا عن وقف العمليات القتالية في سوريا لمدة خمس ساعات بدءا من اليوم الثلاثاء 27 فيفري 2018 ، أن "خمس ساعات أفضل من عدم وجود أي ساعات، لكننا نود أن نرى تمديد وقف العمليات القتالية".

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن المنظمة الدولية تأمل في تنفيذ الهدنة المحددة بـ 30 يوما التي دعا إليها مجلس الأمن الدولي السبت، ولكنها ستكون مستعدة لإرسال المساعدات الانسانية فور توقف القتال.

و ردا عن سؤاله عما إذا كان هناك أي مؤشر على أن جماعات المعارضة تنوي الالتزام بالهدنة، قال دوجاريك إن الأمم المتحدة لم تتلق أي وعود لكن "البرهان سوف يتمثل في الهدوء، بمجرد أن تصمت المدافع".

و كانت كالات أنباء روسية، نقلت أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أمر بإعلان "هدنة إنسانية" يومية، اعتبارا من اليوم الثلاثاء في الغوطة الشرقية بسورية، والمستهدفة بغارات يشنها النظام السوري.

إقرأ المزيد من المقالات في: