الإفتاء المصرية تؤكد ما أعلنته عبير موسي: تركيا تدعم داعش في شمال وغرب أفريقيا


10 يوليو 2020 - 13:34 دقيقة

كشف مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة، التابع لدار الإفتاء المصرية، أن النظام التركي يدعم تنظيم داعش الإرهابي في شمال وغرب أفريقيا عبر المرتزقة بهدف التوسع والسيطرة على القارة السوداء.

وفي بيان للإفتاء المصرية اليوم الجمعة، قال المرصد إن النظام التركي بقيادة رجب طيب أردوغان يسعى لتوسيع نفوذه في منطقة الساحل والصحراء، وفق مخطط خبيث يستهدف السيطرة على الجزء الأكبر من القارة الأفريقية".
وأوضح أن "هذا المخطط الشيطاني، الذي يسعى النظام التركي إلى تحقيقه، يتأكد يومًا بعد يوم بأنه يستهدف الدول العربية وعلى رأسها مصر، حيث يستخدم ورقة الجماعات والتنظيمات الإرهابية التي يدعمها في سوريا، لتحقيق أطماعه التوسعية على حساب أمن واستقرار القارة الأفريقية".
ويذكر أن النائب عن الوطني الحر عبير موسي أكدت في كلمة ألقتها في تجمع شعبي وسط العاصمة ، أين شارك المئات من التونسيين، يوم السبت الفارط، في وقفة احتجاجية بشارع الحبيب بورقيبة ، للتنديد بقرارالبرلمان إسقاط لائحة متعلقة بتصنيف جماعة الإخوان المسلمين تنظيما ارهابيا، أكدت أن أردوغان يسعى لتنفيذ أجندة الإخوان في المغرب العربي.
وقالت رئيسة الحزب الدستوري الحر إن الأمن القومي لتونس أصبح مهددا من أجندات تنظيم الإخوان الخطيرة، بعدما فشل في تحقق أي نمو وأدت سياساته لرفع البطالة وتفقير التونسيين وتجويعهم بطريقة ممنهجة.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد