البرازيل : مقتل السفير اليوناني على يد عشيق زوجته

31 ديسمبر 2016 - 09:53 دقيقة

أعلنت شرطة ريو دي جانيرو الجمعة 30 ديسمبر 2016 أن السفير اليوناني في البرازيل قتل الاثنين الماضي على يد عشيق زوجته وهو ضابط في الشرطة العسكرية، وقد تم القبض عليه بالإضافة إلى ابنه عمه وزوجة السفير، حسب ما نقلته فرانس 24.

وقتل السفير اليوناني في البرازيل كيرياكوس أميريدس في ضاحية ريو على يد عشيق زوجته، الضابط في الشرطة العسكرية، وذلك في إطار "جريمة عاطفية" دبرتها الزوجة، حسب المصدر ذاته.

وقال المفوض إيفاريستو بونتي في مؤتمر صحافي إن زوجة السفير، فرانسواز دي سوزا أوليفيرا البرازيلية الأصل (40 عاما) وعشيقها سيرجيو غوميز موريرا (29 عاما)، قد قبض عليهما بتهمة اغتيال السفير. كما أوقفت الشرطة أيضا إدواردو تيديشي (24 عاما) وهو ابن عم عشيق زوجة السفير.

وكانت الشرطة البرازيلية أصدرت الخميس مذكرة بحث لتحديد مكان السفير الذي شوهد للمرة الأخيرة الاثنين قرب ريو دي جانيرو حيث كان يمضي إجازة مع عائلته. وكانت وسائل إعلام برازيلية قد أفادت أن زوجة السفير أبلغت الشرطة بفقدان أثره بعد أن غادر الشقة التي استأجراها في مدينة نوفا ايغواكو خارج ريو ولم يعد.

إقرأ المزيد من المقالات في: