التلفزة الوطنية توضح بخصوص شبهة تزوير في قرعة الجلوس في المناظرات

11 سبتمبر 2019 - 23:24 دقيقة

تبعا لما تم تداوله (من خبر زائف) على مواقع التواصل الاجتماعي حول قرعة الجلوس في المناظرات التي أجرتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات يوم 31 أوت الفارط، نقدم التوضيحات التالية :
1) زيف الخبر واندراجه ضمن الحملات الممنهجة للتشكيك في كل المسار الانتخابي بإجراءاته وأطواره وذلك حسب ما أثبتته التسجيلات المعتمدة لدى هيئة البث العمومية المعتمدة وهي التلفزة التونسية.

2) تعارض ما ورد في الخبر من كل منطق سليم مطلع على ابسط قواعد الرياضيات، حيث أن إضافة اي ورقة للمجموعة موضوع السحب او استبدالها ليس في مصلحة الساحب باعتبار أن المجموعة مغلقة وعناصرها معلومة ومحددة.

3) انه وفي كل الأحوال ليست لأي طرف مصلحة في تكوين مجموعة دون أخرى باعتبار ان كل المترشحين متساوون عند ترشحهم وليس هناك اي ترتيب تفاضلي حول قيمتهم او مستواهم باعتبار ان المؤسسة اكدت سابقا ان المناظرات ليست تناظرا حول المعارف والمكتسبات وانما هو تناظر برامج ورؤى وخيارات سياسية ومجتمعية واقتصادية.

4) ان المؤسسة تنزه عدل التنفيذ من اي تشكيك في نزاهتهم خاصة وان القرعة المعنية كانت تحت رقابة عدلي تنفيد بما يثبت إحاطة القرعة باعلى درجات الشفافية والمصداقية على خلاف زيف الخبر موضوع التوضيح

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات