الجزائر: جنرال متقاعد يعلن عن ترشّحه للرئاسية

12 أبريل 2019 - 10:42 دقيقة

أعلن الجنرال المتقاعد من الجيش، علي غديري، عن اعتزامه الترشح للانتخابات الرئاسية الجزائرية المقرّرة للرابع من جويلية القادم لخلافة الرئيس المستقيل ​عبد العزيز بوتفليقة​.

وقال غديري البالغ من العمر 64 عاما في حديث تلفزيوني “ملفي موجود بالمجلس الدستوري​ (في إشارة إلى تقديم ملف ترشّحه للرئاسية الّتي كانت مقرّرة ليوم 18 أفريل الجاري)… الوقت يلعب ضدّنا وكلّما طالت هذه الثورة زادت المخاطر وخاصة الأمنية منها… وأنا أريد ديمقراطية حقيقية في بلادي”.

وعلي غديري هو جنرال متقاعد شغل منصب مدير الموارد البشرية في وزارة الدفاع لمدة 15 سنة، ويتبنى فكرة مقاطعة الماضي وإعلان جمهورية ثانية، ويعتبر أن أزمة الجزائر سياسية، وليست اقتصادية.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت عن فتح باب الترشحات للانتخابات الرئاسية عبر سحب استمارات جمع التوقيعات (60 ألف توقيع) ومراجعة سجلاّت الناخبين لتسجيل الأشخاص غير المسجّلين، لاسيما الّذين سيبلغون سنّ 18 سنة يوم الاقتراع”.

وجاء إعلان الداخلية بعد أن حدّد الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح أوّل أمس الأربعاء 10 أفريل 2019 الرّابع من جويلية القادم موعدا للانتخابات الرئاسية، التي كانت مقررة في وقت سابق ليوم 28 أفريل الجاري قبل أن يتم إلغائها بعدما طلب رئيس أركان الجيش احمد قايد صالح الاحتكام إلى الفصل 102 من الدستور والتنصيص على شغور منصب رئيس الجمهورية.

وجاء في بيان الرئاسة الذي نشرته وسائل الإعلام الرسمية “وقّع رئيس الدولة عبد القادر بن صالح بتاريخ التاسع من أفريل 2019 يوم توليه وظيفته، على المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الناخبة للانتخابات الرئاسية المقررة ليوم الخميس 4 جويلية 2019”.

وكان بن صالح قد أكد في أول خطاب له بعد توليه المنصب إجراء انتخابات حرة بعد أسابيع من الاحتجاجات التي أدت إلى الإعلان عن استقالة بوتفليقة بعد 20 عاما في الحكم، مشدّدا على أن طموحه الوحيد هو تأدية مهمته بتفان والإسراع في تنظيم انتخابات رئاسية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة