الحبيب قعيدة: الضريبة الاستثنائية في قانون المالية 2017 ستؤثر على توسّع المؤسسات الأجنبية


19 يناير 2017 - 20:21 دقيقة

أكد مدير عام الغرفة التونسية الفرنسية للصناعة والتجارة الحبيب قعيدة اليوم الخميس 19 جانفي 2017 حسب موزاييك أف أم أن الضريبة الاستثنائية في قانون المالية لسنة 2017 المفروضة على الشركات والمقدرة بنسبة 7.5 بالمائة، قد تدفع العديد من الشركات الفرنسية الكبرى المنتصبة في تونس إلى تأخير توسيع استثماراتها.

وأوضح المتحدث أن 1350 شركة فرنسية منتصبة في تونس حاليا، وأنه على عكس ما يتم الترويج له عن مغادرات شركات للبلاد، فإن الشركات الكبرى الفرنسية تقوم بتوسعة نشاطها، لكن الضريبة الاستثنائية قد تؤخر ذلك بالنسبة إلى بعض الشركات وفق سبر للآراء قامت به الغرفة

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات