الحكومة تلتزم بوعدها لأهالي بن قردان وتسلم عائلات الشهداء منحا مالية وتتعهد بتشغيل أحد أفرادها



12 فبراير 2017 - 16:39 دقيقة

ادى امس السبت 11 فيفري 2017، كل من وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي وكاتب الدولة لاملاك الدولة والشؤون العقارية مبروك كرشيد زيارة عمل الي مدينة بن قردان اين إلتقيا بعدد كبير من المواطنين على رأسهم عائلات شهداء ملحمة 7 مارس 2016 ببن قردان.

وقد تم خلال اللقاء تسليم مستحقات مالية لعائلات الشهداء بلغت 40 الف دينار لكل عائلة وتم الاستماع بمقر المعتدية الي اهالي المنطقة الذين رحبوا بحفاوة كبيرة بالوفد الحكومي مؤكدين على أن بن قردان ترحب بزوارها وهي مدينة آمنة تحت راية الدولة التونسية واستهجتوا الاصوات الداعية الي عزل بن قردان عن محيطها.

المنح بلغت إجمالاً 320 ألف دينار وتم توزيعها على 8 عائلات فقدت أفراداً منها خلال ذلك الهجوم

وقد أكد السيد محمد الطرابلسي على انه سيتم تشغيل فرد من كل عائلة الشهداء.

من جهته ابرز المبروك كرشيد ان بن قردان يجب ان تكون قبلة سنوية للحكومة وغيرها لاحياء ذكرى صد العدوان على تونس في كل 7 مارس من كل سنة كما هو الحال في ساقية سيدي يوسف وان حكومة الوحدة الوطنية ستكرم أهالي بن قردان على عملهم البطولي.

وإثر ذلك زار الوفد الحكومي المدينة وتجول بالسوق المغاربي وإلتقي بمواطني المنطقة الذين ابلغوهم مشاغلهم وطلباتهم الملحة في مزيد حضور السلطة.

وزارا المسلخ البلدى واطلعوا علي للوضعية الكارثية به والتزما علي العمل باحداث مسلخ بلدى جديد.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات