الخارجية السورية : إدعاءات واشنطن بشأن الكيماوي "مضللة ولا تستند إلى معطيات"


29 يونيو 2017 - 15:42 دقيقة

أدانت وزارة الخارجية السورية ما أسمته بـ"ادعاءات الولايات المتحدة بشأن وجود نوايا لدى دمشق لشن هجوم كيماوي"، واصفة تلك "الادعاءات" بـ"المضللة والعارية عن الصحة والتي لا تستند إلى معطيات أو مبررات".

ونسبت وكالة الأنباء السورية الحكومية (سانا) لمصدر مسئول بوزارة الخارجية والمغتربين - لم تسمه - قوله إن "الاتهامات الأمريكية لا تهدف إلا إلى تبرير عدوان جديد على الدولة السورية بذرائع واهية، كما جرى في الاعتداء الأمريكي على مطار الشعيرات، والتستر على الاعتداءات التي يقوم بها التحالف الدولي".

وأكد المصدر إدانة حكومة دمشق للتهديدات الأمريكية ورفضها جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أن أي عدوان على جيش سوريا وشعبها يخدم التنظيمات الإرهابية ويخالف مبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن المتعلقة بمحاربة الإرهاب.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد حذرت - بشدة - الرئيس السوري بشار الأسد من شن هجوم كيميائي جديد في البلاد، وقالت إنه سيدفع "الثمن باهظا" في حال أقدم على عمل كهذا.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات