الخارجية تكذب ما أشيع حول ترحيل دفعات من التونسيين من ألمانيا

29 ديسمبر 2016 - 18:26 دقيقة

نفى المكلف بالاعلام في وزارة الخارجية بوراوي ليمام ما أشيع حول قرار السلطات الألمانية ترحيل اكثر من 400 تونسي موجودين بمراكز الإيواء بألمانيا ومقيمين بصفة غير شرعية على دفعات.

ووضح المسؤول بوزارة الخارجية في اتصال مع موقع الجريدة أن تونس تتعامل مع كل التونسيين باحترام ولا تقبل الترحيل الجماعي لهم وأنها تتعامل مع ملف الترحيل بصفة طبيعية عبر التقيد باتفاقيات تنظيم عمليات الترحيل وذلك من خلال التثبت من هوية طلبي الترحيل واحترام كل حقوقه وعدم اهانة كرامته.

وحول طلب السلطات الألمانية ترحيل عدد كبير من التونسيين قال ليمام أن ملف الهجرة هو ملف ساخن بالنسبة للدول الأوروبية وهي ترغب في ترحيل أكبر عدد من المهاجرين غير الشرعيين إلا أن الدولة التونسية تتعامل مع هذا الملف بصفة طبيعية من خلال دراسة كل الملفات حالة بحالة ولا تقبل الترحيل الجماعي.

وكان كاتب الدولة للهجرة والتونسيين بالخارج قد أكد في تصريحات اعلامية أن "موضوع ترحيل التونسيين الغير شرعيين من ألمانيا ليس بالموضوع الجديد ،وانما هو طلب قديم ويهم قرابة ال1000 تونسيا ضبطوا في حالة إقامة غير شرعية وفق ما صرحت به الحكومة الالمانية ،مشيرا الى أنه لا تتعلق بهم تهم ارهابية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات