السعوديون ينافسون التونسيين في القتال في التنظيمات الجهادية في الخارج

26 ديسمبر 2016 - 17:27 دقيقة

اعلنت وزارة الداخلية السعودية ان اكثر من 2000 سعودي يقاتلون حاليا في منظمات جهادية في الخارج وان اكثر من 70% منهم يقاتلون في سوريا.

وصرح المتحدث باسم الوزارة اللواء منصور التركي لصحيفة الحياة التي تصدر في لندن ان "عدد السعوديين الذين تتوفر الادلة على وجودهم حاليا في مناطق تشهد صراعات يبلغ 2093 عنصراً، ضمن التنظيمات الإرهابية الموجودة في مناطق الصراع المختلفة".

وقال ان 1540 من هؤلاء يتواجدون حاليا في سوريا التي تدفق عليها المسلحون منذ سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على مناطق شاسعة منها في منتصف 2014.

وقال ان عدد السعوديين المنتمين الى تنظيمات ارهابية في اليمن يبلغ 147 عنصرا "فيما يوجد 31 سعوديا في أفغانستان وباكستان .. وخمسة عناصر إرهابية موجودين في العراق"، بحسب التركي الذي اشار الى عدم توفر معلومات عن أماكن وجود 297 آخرين.

ويعتبر السعوديون من اكثر الجنسيات التي تقاتل في الخارج وتتقارب أعداد السعوديين المقاتلين بالخراج من أعداد التونسيين حيث قدرت وزارة الداخلية في وقت سابق بأن عدد الجهاديين التونسيين في بؤر التوتر بالخارج يتراوح ما بين 2500 و3000

وكان يمكن لرقم الجهاديين التونسيين في الخارج أن يكون أعلى بكثير اذ أن الداخلية كانت أكدت أن الأجهزة الأمنية منعت منذ مارس عام 2013 أكثر من 12 الف شاب من السفر لشبهة الالتحاق بمناطق القتال.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات