السلیطي: عدد الارھابیین المودعین والمحكومین في قضایا ارھابیة في تونس یقدر بـ 1500 سجینا

10 مايو 2018 - 15:40 دقيقة

يبلغ عدد الارھابیین المودعین والمحكومین في قضايا ارھابیة في تونس1500 سجینا، حسب ما كشف عنه الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارھاب، سفیان السلیطي، الیوم الخمیس.

وقال السلیطي، لدى تدخله خلال المؤتمر الدولي حول الشباب والتطرف الملتئم بتونس، إن "عدد المحكومین والمودعین في قضايا ارھابیة يبقى متغیرا ونسبیا ولا يمكن وسم جمیع المودعین بالسجون بصفة الارھابیین الا بعد صدور أحكام باتة".

وقدر المتحدث عدد الإرھابیین التونسیین المتواجدين في مناطق النزاع المسلح في حدود 2929 شخصا، وعدد العائدين من ھذه المناطق في حدود 160 عنصرا، أودع 90 بالمائة منھم السجن بعد صدور بطاقة ايداع في حق غالبیتھم.

وأوضح السلیطي، أن معدل الفئة العمرية للشخصیة الارھابیة في تونس يتراوح تقريبا بین 25 و29 سنة وأن 70 بالمائة منھم غیر متزوجین كما أن 90 بالمائة منھم من بین أنصاف المتعلمین انقطعوا عن الدراسة في مستوى التعلیم الثانوي و47 بالمائة في مستوى التعلیم الابتدائي، مقابل نسبة 4 بالمائة من الطلبة و88 بالمائة منھم مارسوا عملا يومیا.وينحدر الملتحقون بمناطق النزاع المسلح بنسبة 32 بالمائة من تونس الكبرى (938 شخصا) و28 بالمائة من الساحل (810 عنصرا) و23 بالمائة من الجنوب (673شخصا) و9 بالمائة من الوسط (263 شخصا) و8 بالمائة من الشمال (234 شخصا)، وفق ذات المصدر.

ويمثل أصیلو ولاية مدنین العدد الأكبر من ھؤلاء العناصر الارھابیة ب395 شخصا تلیھا ولاية أريانة ب 295 عنصرا ثم المنستیر بـ 205 شخصا فولاية تونس ب 201 شخصا في حین سجلت ولاية توزر أقل عدد من الملتحقین بمناطق النزاع ب11 عنصرا.

وات

إقرأ المزيد من المقالات في: