الصدر: لن نزج العراق في حرب أخرى مع الأميركيين


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

24 يناير 2020 - 10:54 دقيقة

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة إلى توقف مؤقت لما أسماه بـ "المقاومة" ومعاقبة من يخرق الهدنة السياسية في البلاد. وقال بحسب ما أفادت وكالة الأنباء العراقية: "نسعى لعدم زج العراق في آتون حرب أخرى" مع الأميركيين.

في الوقت عينه دعا الصدر إلى غلق القواعد العسكرية الأميركية في الأراضي العراقية. كما شدد على ضرورة اعتماد المعاملة بالمثل مع الدول الأجنبية للحفاظ على السيادة.

بالتزامن، توافد الآلاف من أنصار الزعيم الشيعي إلى منطقة الجنادرة في بغداد، تلبية لدعوته النزول في تظاهرة مليونية للمطالبة برحيل القوات الأميركية.

وأفاد مراسل العربية/الحدث في وقت سابق، بتوافد أعداد كبيرة من جميع أنحاء العاصمة العراقية، إلى المكان المخصص للتظاهرة التي دعا إليها الصدر، وسط اجراءات أمنية مشددة، حيث قطعت القوات الأمنية عدداً من الطرق وسط العاصمة، حماية للمتظاهرين.

وأفادت وكالة الأنباء العراقية، بوجود خمسة قطوعات رئيسة لتأمين التظاهرة.

يذكر أن تواجد القوات الأميركية شغل المشهد العراقي خلال الأسابيع الماضية، لاسيما بعد مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبومهدي المهندس، في الثالث من يناير، بطائرة أميركية مسيرة، في حرم مطار بغداد.

وفي الخامس من يناير صوّت البرلمان العراقي على قرار غير ملزم، يدعو الحكومة إلى إنهاء وجود القوات الأجنبية في البلاد، إلا أن حكومة تصريف الأعمال لم تتخذ موقفاً من تلك الدعوة.

العربية

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات