القاهرة تبحث مع كوبلر "بلورة استراتيجية" لدعم الحوار السياسي في ليبيا


04 أبريل 2017 - 21:53 دقيقة

بحث مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية طارق القوني، مع المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، "بلورة استراتيجية حول سبل دعم الحوار السياسي في ليبيا".

وقالت الخارجية المصرية، في بيان اليوم الثلاثاء، إن "مساعد وزير الخارجية طارق القوني استقبل اليوم مارتن كوبلر المبعوث الأممي إلى ليبيا برفقة مستشاره السياسي معين شريم".

وأضاف البيان أن "الجانبين استعرضا تطورات الشأن الليبي، وسبل دفع العملية السياسية بين الأطراف الليبية خلال الفترة المقبلة".

وتابع "كما أكدا على أهمية المضي قدمًا في تنفيذ بنود الاتفاق السياسي (اتفاق الصخيرات الموقع نهاية 2015) لتحقيق الوفاق الداخلي والوصول إلى حل شامل للأزمة التي تشهدها البلاد، وذلك في إطار جهود الأمم المتحدة في هذا الشأن"، وفق البيان.

واتفق الجانبان على "ضرورة استمرار التشاور بين مصر والبعثة الأممية، بهدف بلورة استراتيجية حول سبل دعم الحوار السياسي، من أجل تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، وحفظ دماء الليبيين"، حسب المصدر ذاته.

وأكد القوني على "الأهمية التي توليها مصر لحل الأزمة الليبية، وإرساء الأمن والاستقرار في كافة أرجاء البلاد"، حسب بيان الخارجية المصرية اليوم.

وتابع أن "القاهرة ستواصل اتصالاتها مع الأطراف الليبية المعنية لدفع العملية السياسية ولمتابعة تنفيذ الخلاصات الناتجة عن الاجتماعات التي استضافتها القاهرة"، حسب البيان.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات