القضاء الإيراني يتوعد متظاهرين ضد إلزامية ارتداء الحجاب بـ”العقاب الشديد”

05 فبراير 2018 - 13:08 دقيقة

توعد المتحدث باسم القضاء الإيراني “غلام حسين محسني إيجائي” متظاهرين ضد إلزامية ارتداء الحجاب بـ”العقاب الشديد”.

وأضاف إيجائي، في مؤتمر صحافي عقده بالعاصمة الإيرانية طهران، وفقًا لوكالة أنباء “ميزان” التابعة للسلطة القضائية في إيران، إن المتظاهرين ضد إلزامية ارتداء الحجاب “سيواجهون عقوبات شديدة لاسيما إذا ما تم التأكد من أن حراكهم كان منظمًا”.

وتابع إيجائي سوف نفتح بحق هؤلاء (المتظاهرين) دعاوى قضائية، وفي حال التأكد من “أن حراكهم كان منظما أو هناك أهداف أخرى من ورائها فسوف يتعرضون لعقوبات شديدة. وبذلك يعرضون أنفسهم وعائلاتهم لمشاكل خطيرة”.

واتهم إيجائي بعض المتظاهرين المناهضين لإلزامية الحجاب في إيران بأنهم “شرذمة من مدمني المخدرات”.

وقال: “يجب على العائلات الحرص على عدم التغرير بأطفالهم أو استخدام المخدرات للمشاركة في مثل هذه الأنشطة”.

وقبل أيام، اعتقلت السلطات الإيرانية، 29 شخصا احتجوا ضد قانون يجبر النساء على ارتداء الحجاب.

وقالت شرطة العاصمة طهران في بيان لها، إن اعتقال المحتجين جاء بدعوى تهديدهم الأمن الاجتماعي في البلاد، بعد اشتراكهم في الحملة التي أطلقها الناشط الإيراني معصوم مسيح كومي على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان كومي الذي يعيش خارج إيران أطلق قبل عام، حملة تحت اسم “الأربعاء الأبيض” للاحتجاج على إجبار القوانين الإيرانية، النساء على ارتداء الحجاب.

ولاقت الحملة استجابة في الشارع الإيراني، حيث قامت بعض النساء بخلع الحجاب وتعليقه على عصا في شارع الانقلاب بالعاصمة طهران.

ويعاقب القانون الإيراني النساء السافرات، بالحبس شهرين ودفع غرامة 50 ألف تومان (نحو 12 دولارا).

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات