المحكمة الدولية الدائمة للتحكيم تعرب عن استعدادها لفض النزاع بين الشابة ووديع الجريء

20 أكتوبر 2020 - 12:14 دقيقة

أعربت المحكمة الدولية الدائمة للتحكيم "التيب للتحكيم" عن استعدادها لفض النزاع القائم بين فريق هلال الشابة والجامعة التونسية لكرة القدم باعتبارها مختصّة في هذا النوع من القضايا ولالمامها بهذا الملف ومختلف جزئياته الذي يجعل المصالحة بين جميع الأطراف واردة.

و يأتي هذا الموقف المبدئي للمحكمة على إثر اجتماع المجلس العلمي و الاستشاري والحكمي للمحكمة الذي انعقد يوم الاثنين 19 أكتوبر 2020 بمقر المحكمة تحت إشراف رئيس المحكمة السيد البشير سعيد حيث تطرق هذا الاجتماع إلى حيثيات النّزاع الرياضي بين فريق هلال الشابة و الجامعة التونسية لكرة القدم وذلك بعد قرار هذه الأخيرة ( الجامعة) في بلاغ رسمي لها يوم السبت 17 أكتوبر 2020، عن تجميد نشاط فريق هلال الشابة ومنعه من المشاركة في المسابقات التي تنظمها الجامعة التونسية لكرة القدم و هياكلها بالنسبة للموسم الرياضي 2020-2021، معلّلة قرارها بعدم إكتمال ملف انخراطه.

وإذ تعبّر المحكمة عن انشغالها الشديد إلى ما آلت إليه الأوضاع خاصّة بعد اعلان تنسيقية دعم الهلال الرياضي الشابي ، الاثنين 19 أكتوبر 2020 ، العصيان المدني والدخول في إضراب عام احتجاجا على القرارات الأخيرة التى اتخذتها الجامعة التونسية لكرة القدم بتعليق نشاط الفريق وإقصاؤه من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم.

وبناءا على كل المعطيات و المتابعة الدقيقة لهذا الملف، تعلن المحكمة عن تسخيرها لكل الإمكانيات المتوفرة من محكّمين دوليين وقضاة وخبراء في التحكيم الرياضي الدولي لفضّ هذا النزاع وذلك من خلال التحكيم والوساطة والمصالحة معاضدة لمجهودات الدولة التونسية وحفاظا على الامن والمال العام باعتبار التكاليف المشطّة التي ستتحملها الأطراف في صورة اللجوء الى محكمة التحكيم الرياضي بلوزان.
هذا وقرر رئيس المحكمة ان يظل المجلس العلمي و الاستشاري والحكمي في حالة انعقاد لمتابعة هذا الموضوع الذي يعد في صدارة اهتمامات الرأي العام الرياضي والوطني والدولي

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات