المرزوقي: إذا منحني الشعب ثقته...سأعلن سنة النّفير العام

21 أغسطس 2019 - 12:55 دقيقة

تحدّث المرشّح للانتخابات الرئاسية منصف المرزوقي، اليوم الاربعاء 21 أوت 2019، عن معاناة اهالي أرياف تطاوين وحرمانهم من الماء الصالح للشراب.

وتعليقا على ذلك، اكّد المرشّح للانتخابات الرئاسية ان حقّ التمتّع بالماء والغذاء، ستكون من أولوياته، اذا تمّ انتخابه رئيسا للجمهورية.

وقال المرزوقي في تدوينة على حسابه الرسمي "فيسبوك" : "ريف تطاوين هذا الصباح...أشار مرافقي من سكان المنطقة إلى حفرة ملآنة قذارة وبها بعض الماء وقال لي من هذا تشرب عائلات كثيرة.

أضاف حمولة الماء خمسة آلاف لتر بثمانين دينار لا نستعملها إلا للشراب لتدوم شهرا أما أخذ دش كبقية البشر فحلم خارج المنال.

فجأة تطرق لموضوع زاد من همّي : الخصومة بين قرية ت وقرية غ والأولى تشعربالضيم لأن " تدخلات '' حولت الماء القليل التي توفره الدولة للقرية الثانية على حساب القرية الأولى.

نفس المرارة ونفس الضغينة التي شعرت بها وأنا أسمع أهل جندوبة يتحدثون عن ماءهم الذي يذهب للساحل وهم محرومون منه..... وأهل سيدي بوزيد يتحدثون عن ماءهم الذي يذهب لصفاقس وهم عطشى.

الظاهرة معروفة وأزلية: أمام نقص مادة حيوية '' ذراعك يا علاف" وحروب الماء التي ستنشب في المستقبل بين الدول وداخلها ليست إلا تثبيتا للقاعدة.

ثمة إذن خطورة داخل الخطورة : تهديد النسيج الوطني وهذا ما يجعلني أردد : الماء قضية أمن قومي وليست قضية شركة توزيع المياه,

إذا أعطاني الشعب ثقته ستكون سنة 2020 سنة النفير العام، نجند فيه كل طاقاتنا الفكرية والمالية والتنظيمية والتعبوية لوضع خطة للخمس والعشر والخمسين سنة المقبلة لتأمين حق الماء وحق الغذاء والحفاظ على الأرض وعلى الشواطئ والغابات وإعادة هيكلة الاقتصاد على هذه الأولويات الوحيدة التي يصح وصفها بالحيوية.... وإلا فقل على تونس السلام.
ولا بد لليل لأن ينجلي"

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة