المغرب تستثمر في قطاع الطاقات المتجددة في إفريقيا

27 أبريل 2018 - 11:16 دقيقة

أفاد رئيس مجلس إدارة الوكالة المغربية للطاقات المستدامة مصطفى البكوري، أمس الخميس 27 أفريل 2018، إنّ المملكة المغربية ستطلق عددا من المشاريع في قطاع الطاقات المتجددة، خلال العام الحالي، بعدد من المدن داخل البلاد وببعض الدول الأفريقية.

وقال مصطفى الكوي، خلال جلسة عمل ترأسها الملك المغربي محمد السادس، بالرباط، خصصت لتدارس مستوى تقدم مشاريع الطاقات المتجددة التي تشرف عليها الوكالة، إن المحطات الشمسية "نور ورززات 2" و "نور ورززات 4"، ستدخلان حيز التشغيل خلال الشهر المقبل".

وأوضح المسؤول المغربي أنه " سيتم تشغيل محطة "نور ورززات 3" في شهر أكتوبر المقبل، مما سيمكن من إتمام مركب الطاقة الشمسية المندمج لورززات، انسجاما مع الالتزامات المسطرة، بحسب قوله، لافتا إلى أنه "وبالنسبة لمحطتي نور العيون 1 و نور بوجدور 1 فستدخلان الخدمة خلال شهر جوان من هذه السنة".

كما أكّد مصطفى البكوي أنه سيتم، كذلك، الشروع في إنجاز مشروعين للطاقة الهوائية بكل من ميدلت ونواحي الصويرة وذلك في إطار البرنامج المندمج للطاقة الهوائية.

وأضاف ، أنه "تم خلال اللقاء استعراض مدى تقدم الاستراتيجية الطاقية القارية"، مشيرا في هذا الصدد إلى تحقيق تقدم في بعض الدول كنيجيريا وزامبيا ورواندا، والتي يرتقب أن يتم الشروع في إنجاز المشاريع المبرمجة بها في غضون الأشهر القادمة".

يشار إلى أنّ المملكة المغربية تهدف إلى الترفيع في حصة القدرة الكهربائية المنتجة من الطاقات المتجددة إلى 42 % بحلول عام 2020 و 52 % في عام 2030 ، وتتوزع هذه الحصة على 20 % باستخدام الطاقة الشمسية، 20% للطاقة الهوائية ، و12% للطاقة المائية .

جدير بالذكر أنّ المغرب كانت قد أعلنت سنة 2016 ، انطلاق عمل محطة "نور1" لتوليد الطاقة الشمسية، بمدينة ورزازات التي تعد الأكبر من نوعها في العالم.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات