المكي: الدولة تسير نحو الهاوية وهذا هو الحل


03 أغسطس 2020 - 08:38 دقيقة

تحدث وزير الصحة السابق عبد اللطيف المكي عن الوضع الاقتصادي المتدهور الذي تعيشه البلاد وهو ما من شانه ان يخلق اضطرابا على مستوى الخدمات العادية على حد تعبيره.
وحذّر المكي في تدوينة من الوضع الاقتصادي الصعب ومن افلاس الدولة ومن خطورة التوجه الى التداين الخارجي، منبها من مغبة تحول الواقع الاقتصادي البائس الى واقع اجتماعي متأزم.

في مايلي نص التدوينة:

أيها التونسيون نحن اليوم في وضع صعب جدا جدا حيث بيننا و بين إفلاس الدولة مسافة قليلة، نحن في وضع مهددون باضطراب الخدمات العادية و تعطل قدرة الدولة على الدفع و الإيفاء بالتزاماتها.
لا نستطيع التوجه الى التداين الخارجي فليس هناك من يقرضنا الا بشروط تمس من السيادة و تتسبب في اضطرابات اجتماعية او إقراض بنسب عالية تزيد في ازمتنا ازمة ، هذا إن وجدنا من يقرضنا.
لا نستطيع ان نقترض من الداخل فالسوق قد شح و ان تم فلا يمثل حلا لمشكلتنا من العملة الصعبة لتغطية الإستيراد الضروري.
كذلك لا نستطيع الإستفادة من ثرواتنا فهذا الفسفاط و البترول معطلان و الجميع لا يبالي و اصبح ايقاف الانتاج في القطاعات الاستراتيجية مسألة عادية.
إن هذا الواقع الإقتصادي البائس هو في طريقه الى التحول الى واقع اجتماعي متأزم و لا قدر الله سيتحول التأزم الإجتماعي و لو جزئيا الى ازمات امنية بدورها تؤثر سلبا في كل شيئ
المنقذ الوحيد من هذا المصير هو وحدة سياسية وطنية بين المكونات السياسية و الاجتماعية و بين مؤسسات الدولة تستند إليها حكومة سياسية لا تقصي الأ من اقصى نفسه تجمع الكلمة و تفرض الإلتزام على الجميع تكون الرافعة من هذا الواقع الصعب الذي لن يفلح اي احد لوحده في معالجته .
هل نفعلها و ننسى سلوكيات الماضي و نبدأ معارك التنمية و التطوير و الإصلاح إم نستمر في السير نحو الهاوية لا قدر الله ؟




لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد