المكي: النهضة معنية بوزرات السيادة والجملي مطالب بالتفاعل معها


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

29 نوفمبر 2019 - 13:09 دقيقة

أعلن القيادي في حركة النهضة عبد اللطيف المكي أنّ مجلس الشورى سيجتمع يوم الأحد القادم لمتابعة الملف الحكومي، وستتم مناقشة الفريق الحكومي الموسع الذي ستقترحه حركة النهضة على الجملي ليختار من بينهم، مضيفا أنّ حركة النهضة مهتمة بوزارات السيادة والوزارات الاقتصادية.

واعتبر المكي قي تصريح لموزاييك بعد لقائه برئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي اليوم الجمعة 29 نوفمبر 2019، أنّه عندما تلزم حركة النهضة نفسها بشيء فعلى رئيس الحكومة المكلف التفاعل معها وعليه أن يبحث عن مصلحة الحكومة وعلى الأحزاب التي ستضمن له أكبر سند شعبي وبرلماني، وذلك في رده على تصريح الجملي بأنّه انه لن يخضع لأي حزب بما في ذلك حركة النهضة.

وإعتبر المكي أنّ الأغلبية مقتنعة بأنه على حزب قلب تونس أن يزيل عن نفسه وعلى رئيسه الشبهات وذلك بالرضوخ إلى القضاء وبتوضيح موقفه، مضيفا أنّ قلب تونس تلاحقه شبهات قوية ومتابعات قضائية ولابد من إرساء ثقافة سياسية تلزم كل من له شبهات بالانسحاب قليلا من الحياة العامة، لعدم تكريس ثقافة التعايش مع الفساد.

وأعلن أنّ مسألة التوافق الذي حصل في مجلس نواب الشعب، يتحمّل مسؤوليتها المكتب التنفيذي لحركة النهصة وقد قدم بخصوص ذلك تقريرا لمجلس الشورى ولكن الى الان لم يقع التداول فيه ولكن سيتم طرحه في احدى دورات مجلس الشورى.

ونفى المكي وجود مسار مشاورات موازي يقوده رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي كما نفى وجود لقاءات مع رؤساء الاحزاب السياسية، مؤكّدا أن الحركة لا تتدخل في مسأبة تشكيل الحكومة وأنّ الأمر مكلف به الحبيب الجملي.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات

الأكثر قراءة