المهدية: دورة جديدة من الملتقى الوطني "نساء شاعرات" ببومرداس



22 مارس 2018 - 09:52 دقيقة

تحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمهدية تنظم دار الثقافة ببومرداس الدورة الحادية عشر من الملتقى الوطني "نساء شاعرات" يومي 22 و23 مارس الجاري بمشاركة عدد من الشاعرات والنقاد تحت شعار "قصيدة الشاعرة بين الموجود والمنشود".

ويتضمّن البرنامج قراءات شعرية ومعرضا للفنون التشكيلية ومراوحات موسقية ومسابقة وطنية في كتابة الشعر فضلا عن ورشة في كتابة القصيد العمودي وقصيدة التفعيلة.

في الثانية ظهرا يتمّ استقبال الضيوف وافتتاح الملتقى بمعرض للفن التشكيلي للرسام محمد شراد، ثم كلمة مدير دار الثقافة وكلمة المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالمهدية، لتنطلق الجلسة العلمية الأولى برئاسة الأستاذ العروسي عثمان وفيها مداخلة الدكتور محمد البدوي التي تحمل عنوان "مدخل إلى شعر نجاة المازني" ثمّ نقاش وقراءات شعرية للشاعرة وتكريمها.

في حدود الرابعة مساء ينطلق الجزء الأول من المسابقة الشعرية الوطنية تحت إشراف الشاعر عبد الحميد بريك مع مراوحات موسيقية للفنان محمد الناصر بلحاج خليفة.

الأمسية الشعرية الأولى والتي تنشطها الشاعرة منية صالح تنطلق في الخامسة والنصف وتؤثثها الشاعرات عواطف الكريمي وبسمة الحذيري وحياة اليعقوبي وفتحية جلاّد مع مرواحات موسيقية.

اليوم الثاني ينطلق في التاسعة والنصف صباحا مع الجلسة العلمية الثانية برئاسة الأستاذ رمضان صالح وفيها مداخلة الأستاذ معز الهبهوبي حول "الكتابة الشعرية النسوية الحديثة في تونس"، وفي العاشرة والنصف تنتظم قراءات شعرية لشاعرتين من المهدية وهنّ أسماء الشرقي وآمال جبارة وذلك في إطار أيام قرطاج الشعرية.

إثر ذلك تلتئم ورشة الكتابة الشعرية (القصيد العمودي وقصيدة التفعيلة) بإشراف الشاعر عبد الحميد بريك.

في حدود منتصف النهار تتواصل المسابقة الوطنية في الشعر، ثمّ قراءات شعرية حرّة للشاعرات الحاضرات والمشاركات في المسابقة مع مراوحات موسيقية.

في الواحدة ظهرا قراءات شعرية لشاعرات من بومرداس وهنّ لمياء عمر عيّاد ومنية صالح وآمال عثمان وروضة عبدربه ليتمّ إثر ذلك تكريم الحاضرين وتلاوة التقرير لجنة التحكيم وتكريم الفائزات واختتام الملتقى.

المفاتيح: 
إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات