الموزمبيق: قتلى وجرحى في تدافع خلال مهرجان انتخابي

12 سبتمبر 2019 - 10:47 دقيقة

لقي 10 أشخاص على الأقل حتفهم في شمال الموزمبيق جراء تدافع حصل داخل ملعب رياضي خلال مهرجان انتخابي للرئيس فيليب نيوسي.

ومن جهته أعلن حزب "جبهة تحرير موزمبيق" الحاكم، في بيان، له اليوم الخميس 12 سبتمبر 2019، "إن 85 شخصا من الحزب أصيبوا خلال نهاية حدث في إطار الحملة الانتخابية في "استاد 25 يونيو" في مدينة نامبولا"، مشيرا إلى أنّ 74 من الجرحى غادروا المستشفى فيما لا يزال 11 منهم يتلقون العلاج.

كما كشف البيان أن الهالكين في الحادث هم ست نساء وأربعة رجال.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية "إن الملعب الصغير كان مزدحما، وقد أغلقت الأبواب عندما كان الرئيس نيوسي يلقي كلمة، ولكن بعد انتهاء المهرجان الانتخابي حاول الكثير من الناس المغادرة في الوقت نفسه فحصل التدافع وسقط بعضهم أرضا وتم دوسهم".

وللإشارة فإنه من المقرر إجراء الانتخابات في الموزنبيق يوم 15 أكتوبر المقبل.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات