النهضة ترفض النتائج التي أعلنتها مؤسسات سبر الآراء

15 سبتمبر 2019 - 22:08 دقيقة

قال سمير ديلو، القيادي بحركة النهضة، إن النتائج التي تصل إلى الحركة من مراكز الاقتراع في العاصمة وفي الجهات، تشير إلى أن مرشحها، عبد الفتاح مورو، "قد تحصل على نتائج مغايرة تماما لما يقع بثه حاليا في التلفزات الخاصة في ما يهم النسبة التي تحصل عليها كل مترشح في الدور الأول من الانتخابات الرئاسية، والتي أعدتها شركات استطلاعات رأي".
وبين ديلو خلال ندوة صحفية مساء اليوم الأحد بمقر الحملة الانتخابية للمرشح عبد الفتاح مورو بمنطقة المنار 2 ، أن "الحركة لا تعترف إلا بالنتائج التي ستصدرها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات"، موضحا أن "النتائج التي ترد تباعا من مراكز الاقتراع مختلفة تماما، وتؤكد حصول مرشحها على نسبة أكبر مما وقع الإعلان عنه".
وقال "إن الحركة ترفض أن يقع فرض أمر واقع على الرأي العام من خلال استطلاعات الرأي"، مشيرا إلى أنها "ستقدم في الوقت المناسب النتائج التي تردها من ممثليها في جميع مراكز الاقتراع".
يشار إلى أن مراكز الاقتراع أغلقت اليوم أبوابها على الساعة السادسة مساء، منهية بذلك الدور الأول من الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها والتي شارك فيها 26 مترشحا.
وتأتي تصريحات ديلو بعد أن تحدثت أرقام إحدى مؤسسات سبر الآراء، عبر قناة تلفزية خاصة، عن تقدم المترشحين قيس سعيد ونبيل القروي في نتائج التصويت، وبالتالي مرورهما إلى الدور الثاني للرئاسية، مقابل حصول مورو على المركز الثالث.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات