الهايكا: منع توظيف القرآن في الاتصال التجاري

10 يونيو 2019 - 20:56 دقيقة

إتخذت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري (الهايكا) جملة من القرارات حول مسألة توظيف وسائل الإعلام في جمع التبرّعات وفي شأن إسناد إجازات الإعلام الديني إضافة إلى استعمال القرآن الكريم والأحاديث النبوية في الاتصال التجاري.

وأعلنت الهيئة أنّ مجلسها قرّر إضافة فصل جديد في القسم الثالث من كراس الشروط بخصوص الالتزامات المتعلقة بالمضامين الإعلامية، يقضي بمنع توظيف القنوات التلفزية والإذاعية في جمع التبرعات باستثناء ما يتم في إطار مبادرة وطنية صادرة عن سلطة عمومية ذات صلة بالمصلحة العامة تكون مفتوحة لجميع وسائل الإعلام وتعتمد حسابا جاريا موحّدا.

وخوّلت الهيئة لمؤسسات الاتصال السمعي البصري في حالات استثنائية إمكانية جمع التبرعات لفائدة وضعيات إنسانية بعد الحصول على إذن مسبق من الهيئة، مع الالتزام بعدم إظهار هويّة متلقي المساعدات بشكل يمس من كرامتهم الإنسانية وحياتهم الخاصة، ومنع إظهار الأطفال أو الكشف عن هويّتهم بما يمس من مصلحتهم الفضلى.

كما قرّر مجلس الهيئة حصر إسناد إجازات إحداث واستغلال القنوات التلفزية والإذاعية الدينية للإعلام العمومي دون سواه. واستنادا إلى تقارير مرصد الهيئة وتحسّبا لظاهرة تفشي استعمال الدين في الإشهار، أفضت مداولات المجلس إلى منع توظيف آيات القرآن الكريم والأحاديث النبوية في الاتصال التجاري.

إقرأ المزيد من المقالات في: