انتخاب النائب التونسي سالم الحامدي رئيسا للهيئة العربية للطاقة الذرية

15 ديسمبر 2016 - 21:06 دقيقة

تم، الخميس، انتخاب النائب بمجلس نواب الشعب، سالم الحامدي، (كتلة نداء تونس)، رئيسا للهيئة العربية للطاقة الذرية، وذلك في أعقاب أشغال الدورة العادية الثامنة والخمسين للمجلس التنفيذي للهيئة، الذي ينعقد بالحمامات من 13 الى 16 ديسمبر الجاري.

وجاء انتخاب الحامدي، الذي سيتولى مهامه بداية من منتصف فيفري 2017، بعد سحب المملكة الأردنية الهاشمية لمرشحها للمنصب، رياض البيطار. ويخلف سالم الحامدي في هذا المنصب التونسي، الدكتور عبد المجيد المحجوب.

وأفاد الحامدي في تصريح ل"وات" بأنه سيتم العمل، خلال فترة توليه رئاسة المنظمة المقدرة بأربع سنوات، على الرفع من استغلال الطاقة الذرية في انتاج الطاقة، ولا سيما في تونس التي تواجه ارتفاع الاستهلاك بالنسبة للمواطن الواحد المقدرة حاليا ب2000 كيلواط في السنة، والمرشحة لبلوغ 5 آلاف كيلواط سنويا في غضون سنة 2050.

كما سيرتكز برنامج عمله على تهجين سلالات حيوانية تكون لها نجاعة للطاقة الذرية إضافة إلى أصناف نباتات تتحمل ندرة المياه والمياه المالحة.

ويشتمل برنامج رئيس الهيئة الجديد على استغلال الطاقة الذرية في تحلية مياه البحر وفي المجال الصحي، لا سيما في ما يتعلق بآلات الكشف بالصدى (المفراس وآلة التصوير بالرنين المغناطيسي).

وسالم الحامدي هو من مواليد سنة 1954، متحصل على شهادة دكتوراه دولة في اختصاص الهندسة الصناعية بالولايات المتحدة الامريكية، ومدير عام بالمدرسة العليا للصناعات الغذائية.

وقد شغل الحامدي سنة 2011 بعد الثورة مباشرة، خطة كاتب الدولة لدى وزير الفلاحة والبيئة مكلفا بالبيئة، في حكومة محمد العنوشي 1 و2، وحكومة الباجي قايد السبسي.

كما عمل منذ سنة 1997 كمدير للدراسات والتربصات بالمدرسة العليا للصناعات الغذائية بتونس، ثم مدير وحدة بحث الى سنة 2003، فأستاذ جامعي للتعليم العالي.

وتم تعيينه في 8 أوت 2009 مديرا عاما بالمدرسة العليا للصناعات الغذائية.

والسيد سالم حامدي خبير لدى عدد من المنظمات الوطنية والدولية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة