ايطاليا ترحّل تونسيا لأسباب تتعلق بـ "أمن الدولة"

07 نوفمبر 2017 - 15:49 دقيقة

أعلنت الداخلية الإيطالية، أمس الإثنين، طرد تونسي من أراضيها لأسباب تتعلق بـ "أمن الدولة".

وقالت الوزارة في بيان صدر، الاثنين، إنّ "وزير الداخلية ماركو مينيتي وقّع أمراً بطرد تونسي (لم تحدد هويته)، يبلغ من العمر 25 عاماً، لأسباب تتعلق بأمن الدولة".

وأشار البيان أن "التحقيقات أفادت بأن الرجل مدرج على قائمة وضعتها السلطات التونسية لعناصر سلفية غادرت تونس مؤخراً باتجاه أوروبا".

وأضاف أنه "تم التحقّق من هوية التونسي في 25 أكتوبر عقب توقيفه من قبل دورية للشرطة في مدينة "ميلانو" شمالي إيطاليا، قبل أن يتم إيداعه، لاحقا، بمركز للترحيل بمدينة تورينو.

ولفت بيان الوزارة أن "ترحيل التونسي إلى بلاده جرى جواً، على متن رحلة من مطار "ميلانو مالبينسا الدولي" إلى تونس.

ووفق الوزارة الإيطالية، فإن عملية الترحيل هذه هي الـ 91 من نوعها منذ مطلع العام الجاري، والتي يتم خلالها ترحيل أشخاص إلى بلدانهم لأسباب تتعلق بـ "الأمن العام".

فيما نفّذت الوزارة "223 عملية طرد، في 2015، شملت أشخاصا انجرفوا نحو بيئات التطرف الديني"، بحسب البيان نفسه.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات