بالصورة: أغطية صوفية وفضلات طعام تحت قبّة البرلمان


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

05 ديسمبر 2019 - 11:09 دقيقة

فضلات أكل، أغطية صوفية..هكذا اختار نواب الحزب الحر الدستوري الحر التعبير عن غضبهم.

ويواصل النواب لليلة الثانية على التوالي الاعتصام لكن هذه الليلة كانت داخل قاعة الجلسات العامة أين تشرّع القوانين وتؤخذ أهم القرارات في البلاد.

نواب الدستوري الحر دخلوا في اعتصام على خلفية تعرّضهم للسب والشتم من قبل نائب حركة النهضة جميلة الكسيكسي.

وأفادت رئيسة الكتلة عبير موسي أن النواب "اختاروا افتراش الأرض وتحمّل الظروف القاسية والاهانة إلى حين إصدار حركة النهضة ورئاسة المجلس بلاغ اعتذار رسمي".

كما شدّدت موسي في تصريح لإذاعة شمس أف أم على" ان الاعتصام لا يقتصر على قاعة الجلسات فقط وإنما على كل المجلس وسيتم تعطيل الجلسة العامة القادمة في حين لم يصدر الاعتذار".

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات