بتعليمات من رئيس الحكومة، إجراءات استثنائية لنقل العاملات والعملة خلال المواسم الفلاحية

18 ديسمبر 2018 - 15:37 دقيقة

في إطار تأمين نقل العاملات والعملة الفلاحين خلال المواسم الفلاحية في أحسن الظروف، وإلى حين تنقيح القانون عدد 33 المتعلق بتنظيم النقل البري، أعطى رئيس الحكومة يوسف الشاهد تعليماته لوزير النقل من اجل اعتماد إجراءات استثنائية لنقل العاملات والعملة خلال المواسم الفلاحية.

ومن أهم هذه الإجراءات :

1- دعوة الشركات الجهوية للنقل للنظر في إمكانية توفير حافلات لتلبية حاجيات هذا النوع من النقل في حدود ما يسمح به أسطول الشركة مع اعتماد تعريفات تفاعلية مقبولة.

2- الترخيص من قبل السادة الولاة لأصحاب سيارات النقل العمومي غير المنتظم للأشخاص )تاكسي جماعي ونقل ريفي ولواج) لنقل العاملات والعملة الفلاحين خارج مناطق الجولان المرخص فيها وذلك في حدود المواسم الفلاحية مع تحديد الفترة الزمنية والتوقيت حسب طبيعة كل موسم وضبط المسالك المعنية بالاستغلال.

3- الترخيص للشركات التعاونية للخدمات الفلاحية باقتناء أو تخصيص وسائل نقل مهيأة لنقل العاملات والعملة الفلاحين لفائدة منخرطيها والمتعاملين معها.

4- في صورة عدم تلبية الحاجياتالمطلوبة بإحدى الصيغ السالفة الذكر، وعند الإقتضاء يمكن للسادة الولاة الترخيص بصفة استثنائية، لنقل العاملات والعملة الفلاحين على وسيلة نقل مهيأة لنقل الأشخاص، مع إعطاء الأولوية في الاختيار للعربات الأقل عمرا وذلك في حدود المواسم الفلاحية مع تحديد الفترة الزمنية والتوقيت حسب طبيعة كل موسم وضبط المسالك المعنية بالإستغلال.

مع العلم أنه يمكن لكل فلاح يرغب في ذلك، اقتناء عربة مهيأة لنقل الأشخاص لاستعمالها لنقل عملته الفلاحين، وتعتبر عملية النقل في هذه الحالة نقلا خاصا لا يستوجب الحصول على ترخيص.

كما تجدر الإشارة الى أنه حسب الشروط الواردة بقانون الإستثمار ونصوصه التطبيقية، يمكن ان ينتفع الفلاحون والشركات التعاونية للخدمات الفلاحية بمنحة عند الإقتناء معدات نقل. ويمنع منعا باتا نقل العاملات والعملة الفلاحين على وسائل نقل غير مهيأة للغرض وغيرمؤمنة.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات