بداية من يوم الاثنين أسبوع ثقافي سوري في تونس لفك الحصار

22 سبتمبر 2017 - 09:20 دقيقة

تنظّم الهيئة الوطنية لدعم المقاومة العربية ومناهضة التطبيع والصهيونية اسبوعا ثقافيا سوريا يشارك فيه عدد من الفنّانين السوريين وتتوزع فعالياته بين تونس العاصمة ومدن أخرى.

هذا الاسبوع سيكون افتتاحه يوم الاثنين القادم 25 سبتمبر بداية من العاشرة صباحا بافتتاح معرض التّراث السوري ومعرض الكتاب السوري في شارع الحبيب بورقيبة ويوم الثلاثاء ستحتضن مدينة صفاقس فعاليات الاسبوع ويوم الاربعاء في مدينة الصخيرة ويوم الخميس في مدينة المنستير ويوم الجمعة في مدينة قابس وسيكون الاختتام يوم السبت 30 سبتمبر باختتام معرض التّراث العربي السوري ويقود الوفد السوري نقيب الفنّانين السوريين وعضو البرلمان السوري زهير رمضان المعروف في مسلسل باب الحارة بشخصية ابوجودت كما يضم الوفد الاعلامية السورية انسام السيد والمخرج المسرحي اسماعيل خلف والمطرب احمد خيري وعازف الكمان عبدالحليم الحريري وعازف العود امين رومية والباحث الاستراتيجي الدكتور بسّام ابوعبدالله.

ومن فقرات الاسبوع الثقافي مسرحية «وجوه احن لرؤيتها» اخراج اسماعيل خلف وعرض خمسة افلام وثائقية توثّق للتدمير الذي تتعرّض له سوريا منذ سبع سنوات وعرض لفرقة قادة من حلب وعرض شريط سينمائي بعنوان «الاب».

فك الحصار
هذا الاسبوع الثقافي هو اول تظاهرة سورية تشهدها تونس منذ بداية الحرب في 2011 وقطع العلاقات الديبلوماسية معها في 2012 وهو مبادرة من القوى الوطنية التي رفضت العدوان على سوريا باسم «ثورة» وهمية لم تخلّف إلا الدمار والتخريب والاف القتلى والشهداء والمشوهين والمشردين الذين توزعوا بين الملاجىء في دول الجوار وفِي اوروبا في اكبر عملية إبادة لشعب قدّم الكثير للحضارة الانسانية وهي نفس الإبادة التي تعرّض لها العراق وليبيا واليمن في منهج عدواني صهيوني متكامل الحلقات وقد كان ما سمي بالربيع العربي الذي انطلق من تونس بداية المِحنة التي تحتاج سوريا لعشرات السنوات حتّى تتجاوزها.

ويتوقّع ان يتابع فعاليات هذا الاسبوع الثقافي جمهور كبير من التونسيين الذين لم تنطل عليهم اكذوبة الثورة السورية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات