بريطانيا تمعن في إهانة العرب


14 فبراير 2017 - 10:59 دقيقة

ستحيي المملكة البريطانية العظمى ذكرى مرور 100 عام على وعد وزير خارجيتها السير أرثر جيمس بلفور للمليونير اللورد ليونيل وولتر روتشيلد يعلن فيها تأييد الحكومة البريطانية إنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين وذلك يوم 2 / 11 / 1917.

الحكومة البريطانية أعلنت أنها ستحتفل بمرور مائة عام وعد بلفور في إهانة صريحة وواضحة لكل مشاعر الفلسطيني الذين شردوا من أراضيهم وقتل عشرات الآلاف منهم ومازلوا دون وطن لهم أو دون اعتراف بريطاني بحقهم في تقرير مصيرهم إقامة دولتهم المستقلة.

وياتي هذا الإعلان من الحكومة البريطانية كرسالة احتقار وإهانة مقصودة لكل من شاركت في تدمير أوطانهم وإصرارها على لعب دور الأب الشرعي للحركة الصهيونية دون أدنى وعي أو تحمل مسؤولية أو اعتذار للفلسطينين عما تسبب به وعد وزير خارجيتها من كوارث ومصائب مازال العالم يعاني منها بعد قرن على الوعد المشئوم.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد