بسبب الاحتجاجات والاعتصامات: تراجع كبير في قطاع الفسفاط خلال النصف الأول من 2020‎


25 يونيو 2020 - 09:52 دقيقة

شهد قطاع الفسفاط خلال النصف الأول من سنة 2020 وتحديدا إلى غاية أول أمس تراجعا كبيرا في جميع مراحله حيث بلغ انتاج شركة فسفاط قفصة من الفسفاط التجاري 1,9 مليون طنا بمعدل شهري يقدر ب 103 ألف طن أي بنقص يقدر ب 27,5 % من مجموع الانتاج الذي كانت الشركة تنوي بلوغه وهو 2,7 مليون خلال هذه الفترة .
أما على مستوى عملية الوسق فقد شهدت بدورها تراجعا حيث قامت الشركة بوسق 1.4 مليون طنا من الفسفاط اي بمعدل يومي يقدر ب4 آلاف طنا نحو معامل المجمع الكميائي التونسي وذلك بسبب الاعتصامات والاحتجاجات التي ينفذها عدد من المعطلين عن العمل على مستوى سكة القطار بالخط الحديدي رقم 21 الرابطة بين قفصة وقابس والخط الحديدي رقم 13 الرابط بين توزر وصفاقس وتحديدا بمحطة المكناسي .
و يعود هذا التراجع في نشاط الفسفاط استخراجا وانتاجا ووسقا أساسا التي تعرفها مدن الحوض المنجمي منذ ما يزيد عن الشهر وخاصة بإقليم المتلوي الذي يعد أكبر الأقاليم انتاجا للفسفاط بالحوض المنجمي وكذلك إلى توقف عملية الوسق انطلاقا من إقليمي أم العرائس والرديف منذ مارس 2017 نتيجة اتلاف طال الخط الحديدي رقم 15 الرابط بين المدينتين ومحطة المتلوي جراء فيضانات عرفتها الجهة آنذاك وتتواصل حاليا أشغال إعادة إصلاحها التي من المؤمل انتهاؤها مع مطلع السنة القادمة .

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات