بعد إغلاق الملاهي الليلية : ”عصابات جنس ومخدرات تحميها جهات نافذة في تونس”

04 ديسمبر 2020 - 09:47 دقيقة

كشف تقرير صحفي صادر بجريدة الشروق امس الخميس 3 ديسمبر 2020 ،انتشار عصابات في مناطق راقية كـ المرسى وقمرت والبحيرة، اختصاصها توفير المخدرات والجنس وتتحرك وسط حماية ما اسمتهم الصحيفة أطراف نافذة حيث وصلت بهم الي حد الاعتداء على أمني كان مارا أمام اوكارهم.

وذكرت الصحيفة ان جهة المرسى تشهد ذروة نشاط هذه العصابات حيث أن وجه إجرامي معروف يقوم بحلب الفتيات واقناعهن بامتهان الدعارة ويلقى تنسيقا في ذلك مع أصحاب مقاهي راقية كما انها تستغل مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك للترويج للدعارة وصور الفتيات العاملات في مجال الجنس.

إقرأ المزيد من المقالات في: