بين وفديْ الجيش الليبي وحكومة الوفاق: هذه نتائج اجتماعات مصر

30 سبتمبر 2020 - 10:58 دقيقة

اختتمت اجتماعات الغردقة للمحادثات الأمنية والعسكرية بين وفد من الجيش الليبي ووفد يمثل حكومة الوفاق.

وانتهت الاجتماعات بعدة توصيات كشفت عنها بعثة الدعم للأمم المتحدة التي رعت المحادثات تضمنت الإسراع بعقد اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 بلقاءات مباشرة خلال الأسبوع القادم، والإفراج الفوري عن كل من هو محتجز على الهوية من دون أي شروط أو قيود.

وتضمنت التوصيات اتخاذ التدابير العاجلة لتبادل المحتجزين بسبب العمليات العسكرية وذلك قبل نهاية شهر أكتوبر المقبل عبر تشكيل لجان مختصة من الأطراف المعنية، كما شملت التوصيات إيقاف حملات التصعيد الإعلامي وخطاب الكراهية واستبداله بخطاب التسامح والتصالح ونبذ العنف والإرهاب.

وتضمنت التوصيات الإسراع في فتح خطوط المواصلات الجوية والبرية بما يضمن حرية التنقل للمواطنين بين كافة المدن الليبية.

وخلال المحادثات قام المجتمعون بدراسة الترتيبات الأمنية للمنطقة التي سوف تحدد في المرحلة المقبلة على ضوء اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) مع أهمية إحالة موضوع مهام ومسؤوليات حرس المنشآت النفطية إلى اللجنة العسكرية المشتركة وإعطائه الأولوية لغرض تقييم الموقف من جميع جوانبه ودراسته واتخاذ الإجراءات الكفيلة بضمان انتظام عملية الإنتاج والتصدير.

وكانت قد انطلقت في مدينة الغردقة المطلة على ساحل البحر الأحمر في مصر، الاثنين، فعاليات اجتماع أمني ليبي ضمن محادثات اللجنة العسكرية المشتركة لليبيا والمعروفة باسم 5 + 5 والمنبثقة عن اجتماع ومخرجات برلين لبحث بعض الملفات الأمنية والعسكرية.
والمشاركون في الاجتماع هم 5 من الجيش الليبي و5 من قوات الوفاق.

وناقش المجتمعون سبل تثبيت وقف النار ومراقبة ذلك بين الجانبين وضمان أمن الحقول والمنشآت النفطية وتصدير النفط والمؤسسات الحكومية والبنية التحتية وتهدئة الأوضاع تمهيدا لانطلاق حوارات سياسية واقتصادية تستهدف في النهاية لتسوية شاملة في البلاد وتحقيق الاستقرار في المنطقة والمتوسط.

إقرأ المزيد من المقالات في: