تأجيل النظر في قضية الطالبة مريم الشايب إلى 25 أفريل


08 فبراير 2019 - 12:28 دقيقة

تم تأجيل النظر في قضية الطالبة مريم الشايب إلى 25 أفريل المقبل على خلفية شكاية رفعها ضدّها مدير مبيت الفتيات بسليانة بسبب تدوينة نشرتها على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك.

ومن جهتها حذرت النائبة في البرلمان عن حركة النهضة يمينة الزغلامي رئيس الحكومة من مغبة قمع حرية التعبير وذلك على خلفية ايقاف عدد من المدونين وذكرت أن إحالة طالبة في سليانة على القضاء بسبب تدوينة كشفت فيها اخلالات بالمبيت الجامعي التي تسكن فيه يعد سابقة خطيرة على الحريات في تونس.

وقالت النائبة إن القاء القبض على المدونين خط أحمر ومؤشر خطير على تراجع الحريات في تونس.

ويذكر أن الطالبة كتبت على حسابها على الفايسبوك في شهر نوفمبر 2018 '' يصير في سليانة في المبيت الجامعي قروب بناات كل مرة مصوتين طفلة وكل مرة هادين على بيت كلام زايد وكفر ربي، يدخلو في الزطلة والشراب للمبيت وعاملين الفضح ويحكيو لي العساس متاعهم والمدير متاعهم يعني ماهم خايفين من حدّ..''

وأكّدت أنّها لم تندم عمّا نشرته لأنّها كشفت حقيقة تعاني منها الكثير من الطالبات من بينهنّ شقيقتها، مشيرة إلى تقدّم مدير المبيت بشكاية ضدّها واتهمها بالمساس من سمعته.

أكثر تفاصيل في مداخلة مريم الشايب في برنامج ''صباح الناس'' اليوم الأربعاء 6 فيفري 2019.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد