تنبيه لكل من يستحم بالماء الفاتر لمدة طويلة... عادة خاطئة لهذا السبب


11 أغسطس 2020 - 15:24 دقيقة

يمكن ارتكاب بعض الأخطاء البسيطة أن يؤدي إلى مشاكل مزعجة وتحتاج إلى حل. ومن ذلك مثلاً الاستحمام بماء فاتر لمدة طويلة. فهذه العادة السيئة يمكن أن تسبب جفاف بشرة الجسم والوجه.

وقد ينتج عنها ايضاً تهيّج الجلد والحكة. لذا من الأفضل ألا يتم تعريض الجسم لهذا الماء لمدة تزيد على 10 دقائق كحد أقصى.

ومن الأخطاء التي يرتكبها الكثير من الأشخاص ويعتقدون أنها لا تسبب أي ضرر أيضاً، الاستحمام بعد ممارسة التمارين بساعات عدة. فمن المهم فعل هذا بالماء البارد بعد مدة غير طويلة وغير قصيرة جداً.

والسبب أن هذا الماء يعمل على تهدئة العضلات وتخفيف الألم في حال الشعور به. وفي موازاة ذلك، من الضروري بعد مرور نحو 30 دقيقة من انتهاء التمارين تناول أطعمة تحتوي على البروتين والقليل من الكربوهيدرات. فهذا يساعد على إعادة بناء العضلات. والأمر الأكثر أهمية هو شرب كمية كافية من الماء من أجل ترطيب الجسم بعد خسارته كمية كبيرة من الماء نتيجة التعرّق.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد