حركة شباب تونس الوطني تتخلى عن قيس سعيّد

07 أكتوبر 2019 - 21:52 دقيقة

أعلنت حركة شباب تونس الوطني الانسحاب كليا من دعم المرشح للرئاسية في الدّور الثاني  قيس سعيّد وذلك على ضوء النتائج الأولية للانتخابات التشريعية.
وافادت حركة شباب تونس في بيان لها اليوم 7 أكتوبر 2019، أنّ قيس سعيّد تسبّب في ضرب مصداقيّة الحركة التي كانت سنده الوحيد في هذه الإنتخابات، بالإضافة إلى تعرّض الحركة لحملة  تشكيك وهو ما تسبّب في ضرب في غلق صفحاتها، وحمّلت حركة شباب تونس المسؤوليّة للمرشّح قيس سعيّد الذّي تنكّر حسب نصّ بيانهم لمجهوداتهم خلال 8 أشهر من أجل إنجاح حملته الرئاسيّة. 

 ووجّهت حركة شباب تونس الوطني في بيانها دعوة إلى كلّ أنصار قيس سعيّد للإنقلاب عليه وأن يصبحوا أعدائه وأن يقوموا بفضح حقيقته، بسبب تنكّره لشباب الحركة، وتوعّدوا بـ ''زلزال ثاني'' يوم 13 أكتوبر 2019، سيقلب كلّ الموازين،د.
واختتمت الحركة بيانها "لسنا عبيدا لأحد إلاّ لمولانا الصمد، موعدنا يوم 13 أكتوبر 2019''.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات