حزب التحرير يُحرّض العسكريين على الدولة


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

14 أكتوبر 2017 - 17:48 دقيقة

دعا حزب التحرير ، في بيان له اليوم السبت ، من أسماهم “الضبّاط والجنود وأبناء تونس” الى الامتثال لأحكام الإسلام ولأن يكونوا نصرة للحُكّام الحقيقيين ضدّ “النظام القائم وأشباه الحُكّام”، معلّقا فيه على حادث اصطدام مركب مهاجرين غير شرعيين بخافرة عسكرية تابعة لجيش البحر مما أدى الى غرق المركب ووفاة 8 “حرّاقة” وفقدان آخرين.

وخاطب في بيانه العسكريين قائلا “لقد أقسمتم بالله العظيم على كتاب الله العظيم أن تكونوا حماة لهذه البلاد العزيزة من كلّ عدوّ طامع، وأن تكونوا درعا واقيا لإخوانكم وها أنتم وأشباه الحكّام هؤلاء يستخدمونكم في تأمين عدوّكم وضمان مصالحه.. ألم تدركوا بعد أنّهم يجعلونكم درعا لحماية أذرع الاستعمار من شرذمة قليلة من عملاء الغرب والمتنفّذين من أصحاب المال؟”.

وأضاف متسائلا “ألم يحن الوقت لأن تمتثلوا لأحكام الإسلام، دينكم، فتقفوا في صفّ أمّتكم وأهلكم وتكونوا نصرة للحكام الحقيقيين (…) فتحفظوا دماء المسلمين وتطردوا الاستعمار وتستعيدوا بلدكم؟”.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات

الأكثر قراءة