حقيقة اللقاء السري الذي جمع بين عبير موسي وراشد الغنوشي

24 مايو 2019 - 17:16 دقيقة

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي ضيفة صباح الورد إن موقف حزبها من حركة النهضة ليس موقفا انتخابيا ولا هدفه استعطاف الناس للتصويت لهم.
و أضافت عبير موسي قولها "حتى لو كان يصوتوا 11 مليون تونسي للخوانجية فنحن سنبقى ضدهم" مؤكدة أن موقفها منهم مبدئي لا يتغير.
و عن لقاء سري مزعوم بينها وبين رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي أكدت أنها مجرد سخافات تسعى بعض الأطراف لترويجها موضحة أنها لا تقبل عقد لقاءات سرية مع أي جهة.و تابعت موسي قولها "وحتى و إن التقيت براشد الغنوشي فماذا سأناقش معه.. هل الجرائم التي نسبتها لتنظيمه أم أني أرفض وجود تنظيمه في المشهد السياسي التونسي..".
و أشارت إلى أنها لن تكون من بين العصافير النادرين التي يتحدث عنها راشد مؤكدة أن الترويج للقاء سري بينها وبينه يدخل في اطار حملات التشويه التي أكل عليها الدهر وشرب و لن تنطلي على أحد على حد تعبيرها.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات