حقيقة حرق منزل امني قدم شهادة ضد شفيق جراية

13 ديسمبر 2017 - 11:55 دقيقة

تداول عدد من المواقع الالكترونية صباح اليوم الاربعاء 13 ديسمبر 2017 ، انباء بخصوص احتراق منزل الامني الذي قدم شهادة ضد شفيق جراية بتهمة التأمر على امن الدولة.

وفي هذا الاطار نفى الناطق الرسمي ّ باسم وزارة الداخلية خليفة الشيباني ورود اي معلومة بخصوص احتراق منزل عون امن اثر تعرضه لانفجار بسبب الات التسخين وغيرها.

ويذكر انه تم في اطار قضية شفيق جراية الاستماع الى شهادات قرابة 20 شخصا بين إطارات وأعوان أمن، كما تم الاستماع الى شهادة كل من وزير الداخلية السابق محمد ناجم الغرسلي ورئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد وصابر العجيلي المدير الساّبق للوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب بالقرجاني وعماد عاشور المدير العام السابق للمصالح المختصة كمتهمين.

وللاشارة فقد تم ايقاف شفيق جراية في شهر ماي الفارط من اجل التآمر على امن الدولة وتبييض الاموال، وذلك في اطار حمل مقاومة الفساد التي اطلقها رئيس الحكومة يوسف الشاهد.

إقرأ المزيد من المقالات في: 




إعلانات