حملة جزائرية لمقاطعة فرانس 24 تشعل مواقع التواصل الاجتماعي

11 يناير 2017 - 16:43 دقيقة

من مراسلنا بالجزائر: مالك رداد

أطلق نشطاء جزائريون حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل مقاطعة قناة "فرانس 24" الإخبارية، معتبرين أن القناة الفرنسية تعمل جاهدة من أجل خدمة مصالح المخزن المغربي، وتخريب علاقات الجزائر مع البلدان المجاورة بطرق مختلفة .

ولاقت حملة مقاطعة قناة "فرانس 24" عبر موقع الفايسبوك تجاوبا كبيرا، حيث أتت ثمارها بعد ساعات فقط من إطلاقها، واستجاب محللون سياسيون وإعلاميون جزائريون للحملة التي لا تزال متواصلة حتى الآن، والتي تهدف لوضع حد لتطاول القناة على استقرار الجزائر .

واعتبر النشطاء الذين تبنوا حملة المقاطعة، أن القناة الفرنسية تسعى من أجل خدمة مصالح المخزن بطرق غير معلنة، وتحاول افساد علاقات الجزائر و زرع الفتنة عن طريق استخدام الجهات المعادية للبلاد في الأوساط الإعلامية، واستضافتهم دون غيرهم.

واستضافت قناة "فرانس 24" العديد من الوجوه المعروفة بعدائها الكبير للجزائر ، وولائها للمخزن في عدة حصص تناولت الوضع الجزائري، ولم تمنح الفرصة لأي من الأصوات المعتدلة من أجل الحديث عن الواقع الجزائري الراهن، وإبراز الرأي والرأي الأخر.

جدير بالذكر، أن قناة فرانس 24 التي تحظى بمتابعة كبيرة وسط الجزائريين منذ إطلاقها، تعد من بين أهم الوسائل التي تستعملها الخارجية الفرنسية من أجل خلق تأثير فرنسي في الوطن العربي، وخاصة بلدان شمال إفريقيا التي تعد منطقة استراتيجية بالنسبة للفرنسيين.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

الأكثر قراءة