خاص وبالتفاصيل/ قضية عقارات إسبانيا: القائمة لا تضمّ سياسيين وهؤلاء هم المورطون


02 يونيو 2020 - 15:13 دقيقة

بعد ان تم التداول في قضية شغلت الرأي العام في تونس تتمثل في الكشف عن قائمة تضم 25 طبيبا ومحاميا وموظفا تونسيا "تورطوا في قضية غسيل أموال" عبر اقتناء تونسيين لعقارات فاخرة بأسعار باهظة في منطقة فخمة من مدينة " كوستا بلانكا " في " أليكانتي " الواقعة بجنوب شرقي إسبانيا.
وعلمت الجريدة أن التحقيقات توصلت إلى أن هذه القائمة لا تضمّ سياسيين كما نشرت بعض المواقع والصفحات حيث ثبت لدى الجهات التي قامت بعملية التحقيق أن بعض التونسيين المقيمين بالخارج هم من قاموا باقتناء العقارات "بطريقة قانونية وشفافة" فيما يشتبه في آخرين ممن يقيمون في تونس في غسل الأموال ونقل رأس المال إلى الخارج بشكل غير قانوني في انتهاك واضح لقانون النقد الأجنبي وتحركات رأس المال.
جدير بالذكر أن المنطلق الفعلي القضية كان على يد الشرطة الإسبانية التي شنت حملة في الأشهر الأخيرة لمكافحة غسل الأموال وتجارة المخدرات، ثم أخذت إيقاعا متسارعا عندما اتهم مواطن جزائري رجل أعمال تونسي، ينشط في مجال تصدير الأسماك، بمخادعته عندما تدخل لمساعدته على شراء منزل في منطقة كوستا بلانكا في اليكانتي الإسبانية.
وتعكف الجريدة على الحصول على مزيد من التفاصيل ذات العلاقة بهذه القضية سنوافيكم بها في الإبان.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات