خطاب مؤثر لأنجلينا جولي ..هكذا تحدّت قادة العالم


17 نوفمبر 2017 - 14:05 دقيقة

دعت النجمة أنجلينا جولي دبلوماسيي الدول المعنية بالنزاعات في العالم إلى تحمل مسؤولياتهم في ما يتعلق بإقرار العقوبات بحق المعتدين على النساء وحماية هؤلاء بحسب ما ذكر موقع مجلة Elle بنسختها البريطانية.

وقالت خلال إلقائها كلمة أمام مؤتمر السلام الذي عقدته الأمم المتحدة في مدينة فانكوفر الكندية إن الاعتداءات على النساء تشكل حاجزاً جدياً أمام المساواة بينهن وبين الرجال وفي وجه تطبيق حقوق الإنسان.

وأضافت أن تلك الاعتداءات تعذب وترهب وتذل وترغم الناس على الهرب، مشيرة إلى أن هذا يرتبط هذا باستغلال السلطة وأنه فعل إجرامي.

وتابعت: "غالباً ما لا يؤخذ الاعتداء على النساء على محمل الجد، بل يتم التعامل معه بسخرية ويقال إنه مجرد فعل غير واع يقوم به أشخاص لا يمكنهم التحكم بذواتهم، أشخاص مرضى أو لديهم حاجات كبيرة. لكن هذا الوصف لا ينطبق على الرجل الذي يسيء معاملة المرأة. إنه فعل استغلال".

كذلك انتقدت جولي قادة العالم الذين يرون في العنف الجسدي نتيجة حتمية للصراعات بدلاً من تحويل ذلك إلى قضية محورية في مفاوضات السلام وإقرار العقوبات اللازمة.

ويشار إلى أن النجمة كانت كشفت أخيراً، مثل عدد من نجمات هوليوود، تعرضها للتحرش من قبل المنتج هارفي وينستن.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات