خلال شهر ديسمبر: الداخلية تطيح بـ11 خلية ارهابية

06 يناير 2017 - 15:35 دقيقة

أعلنت وزارة الداخلية اليوم الجمعة، عن تفكيك 11 خلية "إرهابية"، خلال الشهر الماضي، تنشط في عدة مناطق من البلاد، وإيقاف عنصرين لهما ارتبطات بمنفذ الهجوم المسلح الذي استهدف فندق الأمبريال بسوسة، في جويلية 2015، وأودى بحياة عشرات السياح الأجانب.

وقال خليفة الشيباني، المتحدث باسم الحرس الوطني، في مؤتمر صحفي، عقده بثكنة العوينة بالعاصمة، إن "أجهزة الأمن قد فككت خلال ديسمبر الماضي، 11 خلية تنشط في العاصمة تونس، وفي جندوبة وسليانة".

وأشار إلى أنه "تم الاحتفاظ بـ 62 شخصا لاستكمال التحقيقات".

وأضاف الشيباني، أن "الخلية التي تنشط في قعفور، تتكون من عنصرين تمّ إيقافها، وهما إمامين بأحد المساجد لهما ارتباطات بمنفذ هجوم سوسة".

وأوضح الشيباني، في ذات المؤتمر الصحفي، أنه "قد تم بدء التحقيق في 99 قضية، خلال نفس الشهر، تم فيها الاحتفاظ بـ 23 عنصرا ذوو توجهات سلفية، لاستكمال الأبحاث والتحقيقات"، دون أن يوضح معلومات عنهم أو التهمة الموكلة إليهم.

إقرأ المزيد من المقالات في: